تقرير :- أحمد السعيد و شيماء العدل

ابتلع الطفل مالك أحمد عبد الحليم أحمد يبلغ من العمر عام وأربع شهور “حبة سودانى” ووقفت فى حلقه ما أدى إلى دخولها إلى الرئة، وتم نقله على الفور إلى المستشفى وهو حاليا بالعناية المركزة على جهاز التنفس الصناعى، وحدث له قصور بالدورة الدموية، وأصيب بجلطات بالساق وفشل بالتنفس وتدهورت حالته .
روت والدته ماتعرض له من أهمال طبى حيث روت أن بداية الواقعة بدأت من خلال قيام مالك ببلع “حبة سودانى” أول أيام عيد الأضحى أدت إلى توقف التنفس عنده، وبعدها نقلوه إلى مستشفى خاصة، تعامل الأطباء فيها مع الحالة، ولكن لم يكن لديهم جهاز لكشف المناظير.
 
وأضافت والدة مالك أن الطفل تم نقله إلى مستشفى الدمرداش بعربة إسعاف مجهزة ، وتحت إشراف طبيب، واستلمته أكاديمية القلب بالمستشفى.
 
وأوضحت أنهم انتظروا لفترة طويلة بالطوارئ داخل مستشفى أكاديمية القلب، حتى يصل الطبيب لعمل المنظارن ومحاولة إزالة “حبة السودانى” من حلق الطفل ومساعدته على التنفس بطريقة طبيعية مرة أخرى، وتم عمل المنظار للطفل بالفعل وأبلغها الطبيب أن تنتظر ساعتين مع الطفل، ثم تعود به للمنزل لاستكمال العلاج، غير أن الطفل حالته الصحية ساءت للغاية بعد ذلك، وتطور الأمر إلى حدوث جلطة قى القدم اليمنى، ما قد يؤدى إلى البتر، ثم وضع على أجهزة التنفس الصناعى بالرعاية المركزة.
 
وواصلت والدته باكية “أنا وطيت على أيد الدكتور أبوسها كى ينقذ ابنى، لكن مفيش دكتور ثابت للعلاج وحذرتهم أن لون قدم الولد بقت زرقاء وقد تحتاج لبتر وحاليا هو بالرعاية المركزة، غير مدرك لما حوله، بعدما وضع على أجهزة التنفس الصناعى “.
%d9%85%d8%a7%d9%84%d9%831 %d9%85%d8%a7%d9%84%d9%832 %d9%85%d8%a7%d9%84%d9%833 %d9%85%d8%a7%d9%84%d9%834 %d9%85%d8%a7%d9%84%d9%835
 

1 COMMENT

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here