كتب : عمرو مدحت
تلقى السيد مدير امن الغربية اشارة من مدير البحث الجنائى بالمحلة الكبر تفيد بورد بلاغ يفيد بقيام تلميذ يدعى “م.ع” ولم يتجاوز عمره 14 عاماً وهو تلميذ بالصف الثالث الإعدادي وعثر عليه داخل غرفته متوفيا وحول عنقه حزام معلق في مقبض الباب الخاص بغرفته مما تسبب في خنقه ووفاته في الحال ويشتبه أن يكون الحادث انتحارا ولا توجد شبهة جنائية فيه.
كما تلاحظ وجود عباره كتبها التلميذ على جدران غرفته وهى

“أيها الأحيـاءُ تحت الأرض عودوا.. فـإن النـاس فوق الأرض قد ماتوا” شفتوا وصلتوا بينا لفين !
وقد احدثت الجملة الجدل عبر مواقع التواصل

وترجع التفاصيل انه أقدم تلميذ إعدادي، (14 عاماً) بمنطقة نعمان الأعصر بمدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية يوم الجمعة، على الانتحار شنقاً بصورة مفاجئة.
وكان أهل التلميذ قد أكدوا في التحقيقات عثورهم على نجلهم متوفياً في غرفته بعد قيامه بشنق نفسه بواسطة حزام داخل غرفة نومه بمنزل العائلة.

ونقلت جثة التلميذ إلى مستشفى المنشاوي بمدينة طنطا لتوقيع الطب الشرعي الكشف عليها واستخراج تصريح بدفنها.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here